ترتيبك في العائلة يكشف أسرار شخصيتك ومشاكلك الصحية - مكتبة المعرفة

أحدث المشاركات

Post Top Ad

Post Top Ad

الجمعة، 25 أغسطس 2017

ترتيبك في العائلة يكشف أسرار شخصيتك ومشاكلك الصحية

هل سبق لك وأن تساءلت يوماً عن السبب الذي جعلك ما أنت عليه اليوم؟ وما الذي قولب شخصيتك الحالية؟ للأسف لا يوجد إجابة واحدة ومباشرة للتساؤلات هذه، إذ أن عوامل عديدة متداخلة بعضها جيني وبعضها اجتماعي وبعضها اقتصادي تؤثر على شخصيتك.

عامل إضافي يؤثر عليها أيضاً هو ترتيبك في العائلة سواء كنت الطفل الأول أو الأوسط أو الأصغر أو حتى إن كنت طفلاً وحيداً.  
 التأثير هذا معروف، وكان موضع دراسات وأبحاث عديدة، لكن ما هو غير معروف هو أن ترتيبك في العائلة يمكنه أيضاً أن يكشف عن مشاكلك الصحية. 
الطفل الأول 


الشخصية: الطفل الأول عادة ما يكون محباً للكمال، كما أنه يملك الحوافز لتحقيق النجاح. يتمتع بحس عالٍ من المسؤولية وغالباً ما يتبع القوانين إما لإرضاء الآخرين، أو للحصول على ما يريد. هذه الصفات عادة تجعله شخصية قيادية لا تابعة. الفئة هذه أيضاً تكون عادة أكثر ذكاءً بثلاث نقاط على الأقل من الأشقاء والشقيقات الاخرين، والسبب يرتبط بالاهتمام الكبير الذي يجده المولود الاول من أهله. 

المشاكل الصحية: هذه الفئة هي الأكثر عرضة للإصابة بالتحسس الموسمي، وبحساسية الطعام، بالإضافة الى  السكري وارتفاع ضغط الدم. التحسس الموسمي وحساسية الطعام ترتبط بالحماية المفرطة للطفل الأول من قبل الأهل؛ ما يضعف جهاز المناعة لديهم.

في المقابل هناك نظريتان حول سبب إصابة الطفل الأول بالسكري وضغط الدم، الأول يرتبط بالتغيرات التي يختبرها جسم الأم بعد الحمل الأول والتي تحسن نوعية التغذية التي تصل للجنين والتي تكون عادة من نصيب الأشقاء والشقيقات الآخرين. أما الثاني فيرتبط بكون الطفل الأول محباً للكمال؛ ما يجعله يعاني من ضغوطات نفسية كبيرة تؤدي إلى هذه الأمراض.
الطفل الأوسط 

الشخصية: الطفل الأوسط هو أي طفل يقع بين الطفل الأكبر سناً والأصغر سناً بغض النظر عن العدد. هؤلاء  يعانون عادة من الشعور بالضياع وكأنه لا مكان لهم في العائلة الأمر الذي يجعلهم يطورون قدرة عالية على التأقلم مع أي وضع كان. ولأنهم يحاولون إثبات أنفسهم؛ فهم يختلفون بشكل جذري عن الآخرين سواء لناحية المهنة التي يختارونها أو الهوايات. يتمتعون بشخصية صلبة ثائرة على كل شيء. محبون للسلام، ويفضلون حل النزاعات عوض المواجهة. اجتماعيون ومستقلون ويعشقون التنافس.



المشاكل الصحية: «متلازمة الطفل الأوسط» تعبير علمي يطلقه الأطباء على الطفل الأوسط الذي يعاني من  الشعور بالفراغ وعدم الكفاية والغيرة والتقليل من شأن نفسه، إلى جانب الانطواء؛ ما يؤدي إلى سلوك ذهاني. لكن هذه الفئة تختبر أسعد الزيجات بين الأشقاء والشقيقات، كما أنهم الأقل ميلاً للخيانة. الطفل الأوسط يعاني أقل من غيره من الأمراض بشكل عام وأمراض الفم واللثة بشكل خاص. السبب يرتبط بتعرضهم أكثر من الطفل الأول للبكتيريا والجراثيم؛ ما يجعل جهاز المناعة لديهم أقوى. 

الطفل الأصغر 

الشخصية: مدلل العائلة الذي يحظى بكل الاهتمام والحب ناهيك عن المعاملة الخاصة التي تميزه عن الجميع. عادة الطفل الأصغر يصبح أكثر ميلاً للمجازفة و للمخاطرة ويقدم على القيام بأمور لا يتجرأ الأشقاء على القيام بها؛ لأنه عادة ينجو بفعلته تلك لأنه وفق الجميع والأقل خبرة. يملك سحراً خاصاً به، مدلل وعديم الصبر؛ ما يجعله غير قادر على تحمل المسؤوليات لاحقاً. 
المشاكل الصحية: الأكثر عرضة للإدمان سواء التدخين أو المخدرات أو الكحول و حتى الجنس. وفق دراسة سويسرية؛ فإن هذه الفئة هي الأكثر إدماناً للسجائر ونسبة وفاتها بسرطان الرئة أعلى بكثير من الأشقاء والشقيقات. وللأسف فإن الطفل الأصغر لا يحصل على لقاحاته كاملة فوفق الدراسات، فهم بالكاد يحصلون على نصف ما يحتاجون إليه من لقاحات. في المقابل انعدام حس المسؤولية عندهم يجعلهم يتصرفون كما لو كانوا أطفالاً؛ ما يجعلهم عرضة للإصابة بأمراض نفسية.
الطفل الوحيد

سمات شخصية الطفل الوحيد هي عملياً نفس سمات الطفل الأول، وإنما بشكل أكثر تطرفاً. هذه الفئة تعشق الكمال، وتتمتع بحس عال من المسؤولية، لكنها لا تتقبل الانتقادات بشكل جيد. يتأقلمون مع واقع كونهم محط اهتمام الجميع دائماً. أما فيما يتعلق بالمشاكل الصحية فهي نفس الأمراض التي يطورها الطفل الاول أي التحسس الموسمي وحساسية الطعام، السكري وارتفاع ضغط الدم.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

تواصل معنا

أكثر من 10,000+ يتابعون موقعنا عبر وسائل التواصل الإجتماعي إنظم إلينا الآن

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

إشترك في قناتنا على اليوتيوب

View My Stats

عن الموقع

authorمرحباً، إسمي عادل وأنا هنا لأقدم لكم أحدث المقالات ، النصائح و المعلومات في كثير من المجالات التي تثري معارفكم

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *